Saturday, March 22, 2008

القابلية للاستهواء .. هاتسى


دعنا نبدأ تلك التدوينة بسؤال .. "السؤال بيقول علل" .. هل حضرتك سريع التاثر بالافكار والاراء من حولك .. ؟؟ هل تتقبل الأراء من دون فحص أو تمحيص .. هل تسلم زمام عقلك للاخرين لياثروا فيك ؟ هل تؤمن برأى اذا حدثك احد بشأنه وقالك عنه.. ده الرأى ده زى الفل ..ثم تؤمن بالنقيض تماما اذا حدثك اخر عنه ...وقالك ده الرأى ده أفل م الفل؟! .. إذن فأنت قابل للاستهواء يا معلم .. والقابلية للاستهواء مثلما جاء فى السؤال هى سرعة الاقتناع دون التحقق من الدليل .. وهذه الحالة المنيلة بنيله يعزيها علم المنطق وأنا نصيبى من معرفة علم المنطق لا يتجاوز كثيرا معرفة سعيد صالح به فى مدرسة المشاغبين الى سببين رئيسيين السبب الاول هو قصور المعرفة... يعنى مثلا واحد غلبان يا عينى ..عمره ما قرا كتاب ف حياته.. يدخلوا عليه بتوع الحزب الوطنى بالحنجل والمنجل ..ويقولوا له برنامج الرئيس الانتخابى .. والخروج من عنق الزجاجة .. ونزع فتيل الازمة.. وتدعيم أواصر المحبة.. وفصل الانتاج عن التوزيع ....بورورم ...ساعتها يقول ..اه والله الناس دى بتقول كلام زى الفل .. ومايقدرش يفتح بقه .. ويدخلوا عليه يا عينى بتوع الاخوان المسلمين ويقولوا له قال الله وقال الرسول والاسلام هو الحل .. برضه يا عينى مايقدرش يفتح بقه .. يصدق هذا ثم سرعان ما ينقلب ويصدق هذا.
والسبب الثانى هو غياب النظرة النقدية .. يعنى مثلا واحد طلع لقى كل الشباب الروش والبنات اللذيذة بيحبوا تامر وبيقعدوا ف سيلنترو .. قالك خلاص أنا أحب تامر وأقعد ف سيلنترو.. وبعدين يلاقى الناس اللى دماغها نضيفة بتحب منير وبتروح الساقية .. قالك خلاص انا أحب منير وأروح الساقية.. وكل ده ليه نظرا لغياب النظرة النقدية ..ماسألش نفسه ايه اللى بيميز منير عن تامر أو العكس (ده لو كان فى عكس) ويفضل يا عينى الواحد رايح جاى يتارجح مابين الاراء متقلبا على جنبيه كالفرخة المشوية عند اى مطعم درجة تالتة ف أول أو اخر فيصل.

وهنا ..وفى تلك المرحلة الفاصلة من عمر تلك التدوينة.. لابد وأن نقف على الاسباب .. ماهى أسباب تلك القابلية للاستهواء .. ولماذا هى منتشرة ف الشارع المصرى ؟؟.. أولا : فغياب المعرفة متوافر وبكثرة.. حيث أن القراءة قد انحسر دورها بشكل كبير ..(برغم مجهودات ماما سوزان العظيمة فى ذلك المجال ).. إلا ان القراءة عند معظم الشعب المصرى أصبحت من الرفاهيات ..فالمواطن لن يجد وقتا للإطلاع نظرا لانشغاله بالدوران فى ساقية لقمة العيش مثلما يدور الطالب فى ساقية الامتحانات طوال العام (من كويزات.. لكوارتر تيرمات .. لميد تيرمات .. لفينال تيرمات ) فضلا عن إنهما لن يجدوا المال المناسب لشراء الكتب إن وجدوا الوقت ..؛ أما السبب الاخر : فهو غياب النظرة النقدية للأمور.. ساعدنا على ذلك المناهج التعليمية القاصرة الغير قابلة للمناقشة فى كثير منها .. والمعلمين الجهابذة ومقولتهم الشهيرة .. "هى كده " والذى قد يزيد عليها البعض "إذا كان عاجبك" ..ساعدنا أيضا عدم المناقشة مع الاخر والتحليل الممنطق للامور .. بل اصبحت المناقشات فى مجتمعاتنا تتحول سريعا إلى شجار بل وأحيانا إلى عراك من دون الخروج بموقف أو رأى .

لذا صديقى القارئ.. أدعوك وأدعو نفسى للمزيد من الاطلاع ... للمزيد من القراءة.. للمزيد من المعرفة بجميع انواعها وأشكالها وألوانها .. وادعوك وأدعو نفسى أيضا.. لعرض الأفكار على أدمغتنا جيدا والنظرة نظرة نقدية – موضوعية لأى فكرة قبل التسليم بها .. وربنا يوفقك ويوفقنى.

أحمد شاهين

8 comments:

modhash afandy said...

الراجل ده بيقول كلام زي الفل
المشكلة ان اللي بيستهوى ده
بيبقى شايف ان هو ده بس الصح والناس التانية اصحاب الضلال
مش عارف ليه اتعودنا على ثقافة الجلاد دي

Anonymous said...

والله انت دايما بتدهشنى
عندك قدرة عجيبة غريبة على تحليل الامور
وكتير قوى بتحط ايدك على مناطق ضعف غير عادية فى مجتمعنا وان من وجهة نظرى ان السبب اللى انت قولته ده من اكبر اسباب تخلفنا وان احنا نفسنا بنعمل حاجات كتير واحنا مش حاسين انها صح او منطقية بس بنمشى مع القطيع عشان معندناش القدرة على الدفاع عن منطقنا او اقتناعنا الشخصى بنتبع الطريقه الاسهل فى كل شىءولعلمك انا بتعب جدا فى شغلى عشان اقنع تلميذاتى انهم يكون ليهم راى وصدقنى ده شىء مجهد جدا لانهم متعودين على عدم التفكير والاختيار
تسلم ايدك ودماغك ياابو شاهين

Noha El-arabi said...

شوف يا ابو شاهين
ازيك الاول و صلي بينا علي النبي
احب انا الكتابة الفلسفيةجدا جدا طبعا دلوقتي متلاقيش حد بيكتب كده اللي واخد توكيلها خالد كساب
صحيح ساعات بتحدف منه بس برده شغال
اما عن آراءك جميلة مقنعه زي الفل
بس اذا كنت قسمت الناس لنصين نص دماغه حلوة و نص لا
انا بالنسبة ليا كانت مراحل يعني مرحلة كنت فيها متقلبة جدا بين كل الاراء و المعتقدات و مرحلة اكثر هدوءا
بس اللي يطمنك ان طول ما انت متقلب يبأ دماغك شغال المهم تتقلب بس صح
اشكرك علي النصيحة اللي في آخر المقال و بجد احنا فعلا محتاجين اوي نربي دماغنا
سلامز

Somaia said...

حلو البوست ده يا شاهين (أقل حاجة عندك) جامد فعلا
وأنا معاك في دعوتك الآخرانية ديه بتاعة المعرفة ولنا الله

SuPeR_mAz said...

مية مية يا ابو الشوء

و كلامك فعلا واقعى و منطقى...بس احب اضيف حاجة مبنية على الحاجتين بتوعك..اللى هى ان فى حاجات كتير الواحد حتى لو عارف عنها و عنده معلومات فيها برضك ممكن حد يستهوييه...مش عشان دماغه فاضية...انما عشان للبيان سحر..او البنى ادم ده بتكون فى حاجات عنده قريبة من بعضها يعنى معجب بالوطنى و بيحب الاخوان بس لسه مش راسى على بر فده يشده و ده يشده...
و انا بقى مش هاسيبك تستهوينى و تخلينى اقرى عشان انت قلتلنا نقرى..انا لما هاقرى هاقرى عشان انا عايز اقرى

معاذ النجار said...

أنا مكنتش ناوى أعلق بس بصراحة استحرمت انى مشرفش البوست بتاعك بتعليقى ومرضتش احرمك من آرائى الحكيمة

أما إنى ليه مكنتش ناوى أعلق ، لأنه برغم الحيادية المصطنعة المغلفة بيها التدوينة ومحاولة إخلاصك للمبدأ دون الانزلاق إلى التقييم المباشر للأفكار ، رغم كده حسيت بريحة التحيز الكامن وراء السطور

تقدر تقوللى ليه دللت بالحزب الوطنى والاخوان فى اشارة واضحة الدلالة على الشعارات البراقة اللى بتحمل من الزيف والوصولية اكتر مما تحمل من الصدق والاخلاص ، التحيز ضدهم باين جدا يا شاهين حتى لو كان متخفى وراء مبدأ لاغبار عليه

علشان تثبت حسن النية عايزك تضيف جزء فى البوست وتقول فيه (ويدخلوا عليه اخوانا اليساريين بالعدالة الاجتماعية والنضال الوطنى واعادة توزيع الدخل ، يقول آه والله الناس دى بتقول كلام زى الفل ) ..ولا ايه رأيك

طبعا انت حر فى تحيزاتك وآراءك بس انا كنت عايز اطلع اللى جوايا

سلام

Abu Shahin said...

ربنا يخليك يا احمد
وربنا على كل جلاد
=========
ماما نجلاء
اولا شكرا على روحك الجميلة
وربنا يقدرك وتزرعى ف بناتك كل الاخلاق الجميلة
======
طبعا اقل حاجة عندى يا سمية
=====
ميزو اللى مشرفنا ف الصحافة والقنوات الفضائية
والله براحتك يا عم الحاج عايز تستهوى او لا ده شئ يرجعلك
======
بالنسبة لنهى و معاذ
تعالولى هنا بقى
هو انا اقولكوا النظرة النقدية تيجوا تطلعوها عليها ؟؟ ماشى
لا اخفى عليكم ان دول اكتر رايين انا سعدت بيهم ..
بالنسبة للاخت نهى , ازيك انتى وعليه الصلاة والسلام
احب اقزلك ان جاوزنى الصواب فى موضوع ان الناس نوعين والنوع التانى حطيته تحت الدماغ النضيفة.. انا معاكى تماما ان ده مش مظبوط .. واحب اقولك ان التقلب ده احلى حاجة ف الدنيا وده مش معناه استهواء ولا حاجة .. لان زى ما قلتى التقلب يكون صح هو ده المطلوب
شكرا يا نهى

بالنسبة لمعاذ .. انا كنت زعلان منك .. عايز تقولى حاجة ع البوست قولى ع البلوج ع الهوا عشان نتعلم .. انما بينى وبينك يبقى مش هانتعلم حاجة
بس انا دلوقتى مابقيتش زعلان عشان انت قلت رايك بكل صراحة .. وانا كده جيت على الجرح من غير ما اقصد با عم معاذ.. بس ايه رايك ماعرفتش تغلطنى
حلو موضوع الحيادية المصطنعة ده
اشطة عليك ياعم معاذ
وبعدين انت نسيت حاجة ف كلامك
والطبقةالكادحة
عن اليسارين فين البرولتاريا العاملة

vepoo said...

اولا ... انا حابب اسلوبك في تبسيط ال(كلام الكبير) لكلام بسيط ولذيذ ....
ثانيا .... رأيي الشخصي - بغض النظر ان كلامك كلام زي الفل كما اشار من سبقوني- ان الحكاية اصلا بناء عقلية نقدية منطقية ....
ماهو انا ممكن اقعد اقرا واتلخبط اكتر..... كتاب يحدفني يمين وكتاب يحدفني شمال .... لا وممكن علشان كاتب اسلوبه جذاب رغم انه منطقه غلط اروح وراه ... وكاتب تاني اسلوبة اقل جاذبية ورغم ان منطقه صح انفر منه ...
زي الرياضة - الي في هندسة هيفهموني - الي مبتعرفش تفهمه بتحفظه زي ماهو وانتا قرفان رغم انه صح .... وساعات دماغك تشطح وتشكك في حاجات مثبتة علميا علشان مش عارف جت منين .... انما لما المعيد الجامد يقف يفتحلك كدة السكة ويعرفك تفكر ازاي هتلاقيها سلكت وبقيت زي الفل .....
يعني النظرة النقدية تربيتها لازم تكون سابقة على الاطلاع او موازية ليه ....
وانا بشكر وبحيي تحيزك بشكل شخصي :):):)